المزيد

الراجل لما يحب ..البوابة اليوم

الشاعر: أحمد ترك.
قَلبِى ب قَلب تعلقا
وبعد الفراقِ تغيرا
لا قلبى أحبَ قلبا بعدها
ولا الاخرُ اصبح مكروها
ف للزمانِ حكمةٌ غيرُ مدركةٌ
ولكن بمرور الوقت تتأقلما
ف لا لقلبِ حُكمٌ في جَذبه
ولا عليه فرضٌ لاحساسه
قلبى ب قلب تعلقا
وبحبلِ المودةِ تدمرا
خُفىَ الحُب بكَلمةَّ
وبنَظرةٍ انهى المسئلة
هل للزمانِ حُكمٌ في شأنه
لا والله بل هو حكمُ المولى
اختيارُك
ان لم تحاربْ من اجله
فلا تلقى بالكلماتِ على النصيب
القلبُ ب القلب تعلقا
وللعقل رفضٌ ينهيه
حربٌ تدار في جسدى
والخاسرُ من الطرفين يهزِمُنى
فـ للحياةِ سُنةٌ منها
الزواجُ ان كنت مقتدرا
فـ لوجهة نظرى احترامها
خلقتُ لاكون مكرما
جاهزية القلب
بمساندة العقل
في بناء البيت
اهم من تجميع اموالك
المال عصب الحياة
وللحياة عقلٌ يديرُها
كسبُ المالِ مفروضٌ
لتعيشَ حياةَ الانسانِ
وكسب احترامى في اعينِكم
ورفع قدرى على رءس متكبِركم
لذةُ ومتعة الحياة بالنسبة لشخصى
ف باختصار الكلام في جُملةٍ
إمرأة صاحبة خطف قلب الرجل الاولى يموت الرجل بحبها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى