رياضة

أبناء ماردونا يخشون الرقصة الأخيرة أمام بولندا في كأس العالم 2022

 

 

تتجه أنظار عشاق الساحرة المستديرة في كافة أنحاء العالم في التاسعة من مساء اليوم الأربعاء صوب ملعب “استاد 974” لمتابعة المباراة المرتقبة، التي ستجمع منتخبي بولندا ضد الأرجنتين ضمن الجولة الثالثة والختامية من منافسات المجموعة الثالثة لبطولة كأس العالم 2022 المقامة حاليًا في قطر، وتستمر حتى 18 ديسمبر المقبل بمشاركة 32 منتخبًا يمثلون القارات الست.

 

وتضم المجموعة الثالثة منتخبات السعودية والأرجنتين وبولندا والمكسيك، وهي المجموعة التي تشابكت فيها النتائج وباتت لمعركة فاصلة تقام اليوم لتحديد مصير الفرق الأربع التي لها حظوظ في التأهل للدور التالي.

 

يدخل منتخب الأرجنتين بقيادة البرغوث ليونيل ميسي مباراة اليوم بحثًا عن النقاط الثلاث لضمان التأهل وتفادي اية سيناريوهات من شأنها التأثير على مشوار بطل أميركا اللاتينية في المونديال.

 

وتلقي منتخب الأرجنتين خسارة قاسية أمام السعودية في الجولة الأولى بهدفين لهدف قبل أن يعود ويحقق انتصار على حساب المكسيك بنفس النتيجة ما جعل التانجو يعودون من جديد لحسابات المجموعة.

 

منتخب الأرجنتين يتواجد في المركز الثاني للمجموعة الثالثة برصيد 3 نقاط جمعها من فوز وخسارة وتسجيل 3 أداف وتلقي هدفين.

 

بينما يأمل منتخب بولندا بقيادة أفضل لاعب في العالم حاليًا روبرت ليفاندوفسكي في خطف نقاط المباراة هو الآخر ليحفاظ على صدارة ترتيب المجموعة برصيد 4 نقاط جمعها من الفوز في لقاء السعودية الأخير، والتعادل مع المكسيك في مباراة افتتاح المجموعة وتسجيل هدفين والحفاظ على سجله خاليًا من الأهداف.

 

وتاريخيًا التقى منتخبا بولندا ضد الأرجنتين في 11 مباراة وفقًا لموقع “ترانسفير ماركت” العالمي نجح خلالها راقصي التانجو في الفوز خلال 6 مباريات والتعادل في 2 وخسارة 3 مواجهات أمام ليفاندوفسكي وزملائه.

 

وسجل منتخب بولندا 12 هدفًا مقابل 18 لصالح الأرجنتين التي تتفوق هجومياً في المباريات التاريخية بين المنتخبين.

 

وفي نهائيات كأس العالم التقى المنتخبين في مباراتين اقتسما فيها الفوز لكل منهما لقاء وتسجيل التانجو 4 أهداف مقابل 3 للمنافس.

 

ويتفوق منتخب الأرجنتين تسويقيًا أمام بولندا حيث تصل قيمة التانجو عند 645 مليون يورو، مقابل 255 للمنافس، فيما يتواجد لاوتارو مارتينيز لاعب انتر ميلان الايطالي في صدارة قائمة أغلى اللاعبين في المباراة بواقع 75 مليون يورو، بينما يتواجد روبرت ليفاندوفسكي في الصدارة بمنتخب بلاده بواقع 45 مليون فقط.

 

وينتظر الأسطوري ليونيل ميسي في مباراة اليوم رقم تاريخي ليصبح أكثر لاعب مشاركة في نهائيات كأس العالم بقميص الأرجنتين متفوقًا على الراحل دييجو أرماندو ماردونا الذي توقفت سلسلة مشاركاته عند 21 مباراة فقط.

 

كما يأمل ليونيل ميسي في تجاوز أرقام رونالدو التهديفية في كأس العالم حيث يظل الصراع بينهما قائم لمن يحرز أكثر خلال النسخة الحالية من المونديال.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى