الاخبار

أساسيات تعلم لغة الإشارة بمنتدى نقل الخبرة لحملة الماجستير والدكتوراه

متابعة – علاء حمدي

استكملت صباح اليوم الإدارة المركزية لإعداد القادة الثقافيين التابعة لوزارة الثقافة برئاسة الدكتورة منال علام لقاءات “منتدى نقل الخبرة” بنظام البث المباشر ON LINE لاستثمار خبرات العاملين بهيئة قصور الثقافة الحاصلين على درجتي الماجستير والدكتوراه وذلك انطلاقاً من توجيهات المخرج هشام عطوة رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة.

وتهدف لقاءات “منتدى نقل الخبرة” الي توظيف تلك الخبرات للمشاركة في تنمية وتطوير الأداء بكافة الأقاليم الثقافية وديوان عام الهيئة المختلفة في شتى المجالات ليتوفر لدى الصرح الثقافي كيانات قادرة على العمل والعطاء والارتقاء بكافة الخدمات المقدمة للمترددين على المواقع الثقافية وتعزيز ثقافة تبادل الخبرات واكتساب المعرفة والمهارات اللازمة لبناء جسور التعاون بكافة المواقع الثقافية واستثمار تلك الخبرات كركيزة أساسية للتطوير والاستمرارية وبلورة وتطوير آليات نشر الفكر التشاركي .

تجدر الإشارة إلى أن محاضرة اليوم ألقاها الدكتور جمال محمد عبد الناصر مدير قصر ثقافة أحمد بهاء الدين مستكملاً ثاني محاور المنتدى حول ذوي الاحتياجات الخاصة متناولاً بالشرح والتوضيح مبادي لغة الإشارة لأخصائي التمكين الثقافي لذوي الهمم

مشيراً إلى أن لغة الاشارة هي لغة التعايش داخل مجتمع الصم من خلال الرموز والاشارات المحددة والممزوجة بتعبيرات الوجه وحركات الجسد للتواصل مع الأشخاص الذين يفقدون القدرة على السمع (الصم)،

وتستخدم هذه اللغة في الكثير من البلدان حول العالم ، على الرغم من وجود بعض الاختلافات من بلد لآخر ، وتفيد في إزالة العقبات الخاصة بالتحاور وهي ممتعة لكل من الشخص الأصم والسليم على حد سواء وتعتمد في أساسها على قوة الإبصار والملاحظة فهي لغة ترى ولا تكتب .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى