الاخبار

ممثلو الدول العربية اجتمعوا علي خطة تنفيذية ومشروعات محددة مشتركة تدعم الابتكار

متابعة- علاء حمدي
أعلن الأمين العام لاتحاد مجالس البحث العلمي العربية الأستاذ الدكتور عبد المجيد بنعمارة في ختام فعاليات اجتماعات الدورة العادية الـ44 لمجلس اتحاد مجالس البحث العلمى العربية، والتى استضافتها جامعة الدول العربية بالتعاون مع أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا ، وذلك بمقر جامعة الدول العربية.
وأشاد بنعمارة بالتعاون المثمر بين أقطار العالم العربي في مجالات البحث العلمي والتنمية التكنولوجية في السنوات الأخيرة حيث أصبح ضرورة حتمية تفرضها التحديات، والخيار الوحيد لتلبية طموحات الحكومات والشعوب العربية في التحول نحو اقتصاد المعرفة. وأوضح بنعمارة أن مشاركة كل الدول العربية في اجتماعات الدورة 44 ومستوى التمثيل الذى شمل وزراء التعليم العالي والبحث العلمي ورؤساء الأكاديميات والمراكز والهيئات والمجالس البحثية برعاية معالى الأمين العام لجامعة الدول العربية وفى رحاب الجامعة لخير دليل على النظرة الإيجابية للبحث العلمي والتعاون العربي.
وأضاف الأمين العام للاتحاد أنه تم الاتفاق على مشاريع شراكة عربية في مجالات ذات أولوية لكل الدول العربية مثل المياه والطاقة الجديدة والابتكار الأخضر والذكاء الاصطناعي وإنشاء حاضنة افتراضية عربية للشركات التكنولوجية الناشئة واعتماد جوائز تميز علمي للإفراد والمؤسسات والمبتكرين ورواد الأعمال.
جدير بالذكر أن مصر ترأس اجتماعات الدورة 44 للاتحاد، وصرح رئيس المجلس د. محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا أن اجتماعات هذه الدورة مختلفة من حيث الحضور ومستوى التمثيل والمناقشات الايجابية حيث تم ولأول مرة تقريبا مناقشة خطة تنفيذية واضحة الأهداف وآليات التنفيذ تدعم الابتكار والمشاكل الملحة والضاغطة في الدول العربية وتم إفراد مساحة كبيرة في الخطة للشباب والمرأة والبحوث الاجتماعية والإنسانية،
وأضاف ان المجلس سيجتمع افتراضيا بعد 6 أشهر لمتابعة ما تم تنفيذه من الخطة المعروضة، وأشاد رئيس المجلس بالجهود الكبيرة للأمانة العامة للاتحاد والأمين العام في تطوير الاتحاد بما يتلائم مع التقدم العلمى وتطلعات الدول الأعضاء.
هذا وقد شرفت الجلسة الافتتاحية بحضور الدكتور أحمد رشيد خطابى، الأمين العام ورئيس قطاع الإعلام والاتصال، ممثلاً عن معالى الأمين العام لجامعة الدول العربية، وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محمد أيمن عاشور، والدكتور محمد حسن دهب، وزير التعليم العالي والبحث العلمي السوداني، والدكتور عمرو عزت سلامة، الأمين العام لاتحاد الجامعات العربية، والدكتور طلال أبو غزالة، رئيس الشبكة العربية للتعليم والبحث العلمي، والدكتور محمد بو هيشة، ممثل وزير التعليم العالى والبحث العلمى الجزائرى وممثلو الدول الأعضاء من المملكة الأردنية الهاشمية، الجمهورية التونسية، الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، جمهورية جيبوتي، المملكة العربية السعودية، جمهورية السودان، جمهورية الصومال الديمقراطية، جمهورية العراق، دولة فلسطين، دولة قطر، جمهورية القمر، دولة الكويت، الجمهورية اللبنانية، ليبيا، المملكة المغربية، الجمهورية الاسلامية الموريتانية، والجمهورية اليمنية، وحضر أيضاً باحثين وخبراء ومسؤولين يمثلون مختلف المنظمات والمؤسسات الجامعية ومؤسسات البحث الوطنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى