محافظات

محافظ الفيوم يحيل واقعتي تسريب إمتحاني نقل بالمرحلتين الابتدائية والإعدادية للنيابة العامة

 

الفيوم ٠٠فاطمه رمضان

أحال الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، واقعتي تسريب إمتحاني نقل بالمرحلتين الابتدائية والإعدادية للنيابة العامة، وذلك بعد ثبوت تسريب الإمتحان الأصلي لمادة اللغة الإنجليزية بإحدى المدارس الإعدادية بمدينة الفيوم، وكذا واقعة تسريب إمتحان مادة الرياضيات للصف الرابع الابتدائي بإحدى المدارس بقرى مركز الفيوم.

كانت الدكتورة أماني قرني وكيل وزارة التربية والتعليم بالفيوم، قد تقدمت بمذكرتي عرض علي الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، تفيد إحداهما بتسريب أمتحان مادة اللغة الإنجليزية لامتحان النقل بالصف الثاني الإعدادي بإحدى المدارس بمدينة الفيوم، وتفيد الأخرى بقيام أحد مدرسي مادة الرياضيات، بإحدى المدارس الابتدائية، بقرية تابعة لمركز الفيوم، بتسريب أسئلة إمتحان المادة، قبل يوم من موعد الامتحان، حيث تم إرسال الامتحان عبر خاصية الواتس آب للطلاب.

وعلى الفور، قامت وكيل وزارة التربية والتعليم بالفيوم، بتشكيل اللجان المختصة للوقوف على صحة الواقعتين، وبمراجعة الأسئلة المسربة مع مشرف الرياضيات بالمرحلة الإبتدائية، أكد تطابق الأسئلة مع الإمتحان في اليوم التالي, وهو الأمر نفسه الذى تم اتخاذه حيال واقعة تسريب امتحان اللغة الانجليزية، لافتةً إلى أنه تم فحص الواقعة، وتم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيالها.

وأوضحت، أن الإدارة التعليمية التابع لها المدرستين، قامت بسحب الامتحان القديم، وطباعة الامتحان البديل داخل الإدارة التعليمية، وتوزيعه من خلال لجنة مشكلة علي جميع مدارس الإدارة حرصا علي آداء الإمتحان في المواعيد المقررة، وحسب جدول الإمتحانات المعتمد، وتم تحرير محاضر الإثبات للواقعتين، وإحالة المتسببين إلى قسم الشئون القانونية، إعمالاً للقانون رقم 205 لسنة 2020، بشأن مكافحة أعمال الإخلال بالإمتحانات، وطبقا لنص المادة الأولي ” كل من طبع أو نشر أو أذاع أو روج بأى وسيلة أسئلة الإمتحانات أو أجوبتها , أو أي نظم تقييم في مراحل التعليم المختلفة المصرية ,أو الأجنبية بقصد الغش، أو الإخلال بالنظام العام للإمتحانات “.

ومن جهته، شدد محافظ الفيوم، علي ضرورة التزام جميع أعضاء العملية التعليمية، بالنظام العام للامتحانات حرصاً على مصلحة الطلاب، مؤكداً أن من يخالف ذلك سيعرض نفسه للعقاب الرادع وفقاً لنص مواد القانون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى