المزيد

ماكرون يزور الجزائر ولمدة ثلاث ايام

متابعة: خلود فراج

يبدأ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ، اليوم الخميس ، زيارة رسمية للجزائر تستغرق ثلاثة أيام وتهدف إلى طيّ صفحة القطيعة و”إعادة بناء” علاقة لا تزال مثقلة بأعباء الماضي ، وبرفقة وفد كبير يضمّ سبعة وزراء، وسيستقبله نظيره عبد المجيد تبون حوالي الساعة 15,00 (14,00 ت غ).

 

وسوف يتّجه الرئيسان اثر ذلك إلى مقام الشهيد الذي يخلّد ذكرى حرب الاستقلال عن فرنسا (1954-1962)، قبل مأدبة عشاء في القصر الرئاسي.

وتتزامن الزيارة مع الذكرى الستين لانتهاء الحرب وإعلان استقلال الجزائر عام 1962.
عازمًا على توجيه هذه الزيارة نحو “الشباب والمستقبل”، يلتقي ماكرون أيضا رواد أعمال جزائريين شباب قبل أن يتوجه إلى وهران الواقعة في الغرب، وثاني مدن البلاد المشهورة بروح الحرية التي جسدتها موسيقى الراي في الثمانينيات.

هذه الزيارة هي الثانية لإيمانويل ماكرون إلى الجزائر بعد توليه الرئاسة، وتعود زيارته الأولى إلى كانون الأول 2017 في بداية ولايته الأولى.

وقد بدت حينها العلاقات بين البلدين واعدة مع رئيس فرنسي شاب ولد بعد عام 1962 وتحرر من ثقل التاريخ ووصف الاستعمار الفرنسي بأنه “جريمة ضد الإنسانية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى