الاخبارعاجل

خالد عبدالغفار: نستهدف تغطية احتياجات السوق المحلي من عقاقير الأورام

 

 

وجه الدكتور خالد عبدالغفار، وزير الصحة والسكان، بضرورة التوسع في إنتاج وتصدير عقار الأنسولين للدول الأفريقية، وذلك بعد أن حققت مصر الاكتفاء الذاتي من الأنسولين محليًا.

 

جاء ذلك خلال اجتماع عقده الوزير، مع الدكتورة ألفت غراب، رئيس مجلس إدارة الشركة العربية للصناعات الدوائية والمستلزمات الطبية “أكديما”، على هامش جولته التفقدية بمصانع شركة المهن الطبية للأدوية  “MUP”، وشركة جنوب مصر للصناعات الدوائية “سيديكو”، التابعين لشركة “أكديما” للصناعات الدوائية، وذلك بحضور الدكتور محمد حساني، مساعد وزير الصحة لشئون مبادرات الصحة العامة، والدكتور حازم الفيل، رئيس قطاع الطب العلاجي، والدكتورة غادة يونس، رئيس الإدارة المركزية للشئون الصيدلية، والدكتور أحمد ليلة، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة المهن الطبية.

 

وأوضح الدكتور حسام عبد الغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن الاجتماع تناول عرض شرح مفصل لآليات العمل بخط الانتاج الجديد بمصنع “MUP” والخاص بإنتاج خرطوش الأنسولين، والطاقة الانتاجية الخاصة به، لافتًا إلى تحقيق الاكتفاء الذاتي للسوق المحلي من الأنسولين.

 

وأضاف “عبدالغفار” أن الوزير أكد على العمل الدؤوب والمستمر لتوطين الصناعات الدوائية في مصر وتحقيق الاكتفاء الذاتي منها، ومن ثم التصدير لكافة الدول، وذلك وفقًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، مؤكدًا أن صناعة الأدوية تعد أحد ركائز الأمن القومي المصري، لافتًا إلى أن مصانع الأدوية المصرية تعد صروح عملاقة وضعت مصر على مصاف الدول الكبرى في مجال الصناعات الدوائية.

 

وأوضح “عبدالغفار” أن الوزير تفقد خط الانتاج الجديد بمصنع “MUP” والخاص بانتاج خرطوش الأنسولين، وذلك للإطلاع على كافة مراحل التصنيع والانتاج، التي تتم وفقًا للمعايير العالمية، لافتًا إلى توجيه الوزير بالتوسع وزيادة حجم الانتاج لعقار الأنسولين، فضلًا عن التوسع في انتاج المستلزمات المكملة والداعمة له.

 

وأضاف “عبدالغفار” أن الوزير تفقد المصنع الجديد الخاص بإنتاج مستحضرات وعلاج الأورام، بشركة جنوب مصر للصناعات الدوائية “سيديكو”، والذي يعد المصنع الأول في مصر الذي يعمل وفقًا للمعايير الدولية، حيث تفقد الوزير منطقة المستحضرات العقيمة، وخطوط الانتاج، والمخازن الخاصة بالمصنع لتخزين المواد الفعالة والغير فعالة للمستحضرات العقيمة.

 

وتابع “عبدالغفار” أن الوزير استمع إلى شرح مفصل حول آليات العمل وتكنولوجيا التصنيع والتي تتم وفقًا لأحدث المعايير العالمية، لافتًا إلى أنه من المستهدف تغطية احتياجات السوق المحلي، بما يخدم بروتوكولات وزارة الصحة والسكان لعلاج الأورام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى